📆 الجمعة   2022-08-12

🕘 8:00 AM بتوقيت مكة

 
نزف تحت الملتحمة (وعاء دموي مكسور في العين)
NO IMAGE

يحدث النزف تحت الملتحمة عندما يتمزق وعاء دموي دقيق تحت سطح العين الشفاف مباشرة (الملتحمة). ويشبه هذا وجود كدمة تحت الجلد، من عدة نواحٍ. ولا تستطيع فيه الملتحمة امتصاص الدم بسرعة، ولذلك يبقى الدم محبوسًا. قد لا تلاحظ أنك مصاب بالنزف تحت الملتحمة إلا حين تنظر في المرآة وترى أن بياض العين صار أحمر فاتحًا.

 

يحدث النزف تحت الملتحمة عادة دون أي ضرر ملحوظ في العين. ويمكن حتى للعطس أو السعال القويين أن يسببا تمزق الأوعية الدموية في العين. ولا تحتاج هذه الحالة عندئذ إلى علاج. قد يبدو النزف تحت الملتحمة داعيًا للقلق، إلا أنه حالة غير ضارة في الغالب وتختفي في غضون أسبوعين تقريبًا.

الأعراض


أبرز مؤشر من مؤشرات النزف تحت المُلتحمة وجود بُقعة حمراء بارزة على الجزء الأبيض للعين (صُلبة العين).

وعلى الرغم من مظهره الدموي، إلا أن النزف تحت الملتحمة لا يسبب تغيُّرًا في الرؤية أو إفرازات من العين أو ألمًا. وقد ينحصر الانزعاج في وجود وخزٍ على سطح العَين.

 

متى يجب مراجعة الطبيب

في حالة الإصابة بنزف تحت الملتحمة المتكرر أو أي نزف آخر، ينبغي التحدث إلى الطبيب.

 

الأسباب


لا يكون سبب النزف تحت الملتحمة معروفًا دائمًا. قد تتسبب العوامل التالية في تمزق وعاء دموي صغير في العين:

  • السعال الشديد
  • العُطاس بقوة
  • بذل الجهد
  • قيء

في بعض الحالات، قد ينتج نزيف تحت الملتحمة عن إصابة في العين، بما في ذلك:

  • فرك العين بقوة
  • صدمة، مثل اصطدام جسم غريب بالعين وإصابتها

 

عوامل الخطر

تتضمن عوامل خطر الإصابة بالنزف تحت الملتحمة:

  • داء السكري
  • ارتفاع ضغط الدم (فرط ضغط الدم)
  • بعض أدوية تسييل الدم، مثل وارفارين (كومادين، جانتوفين) وأسبيرين
  • اضطرابات تخثر الدم

 

المضاعفات

المضاعفات الصحية الناجمة عن النزف تحت الملتحمة نادرة الحدوث. إذا كانت حالتك ناتجة عن صدمة، فقد يُقيّم طبيبك عينك للتأكد من عدم حدوث مضاعفات أو إصابة أخرى بالعين.

 

الوقاية

إذا كان لنزيف سطح العين سبب واضح ومحدد، مثل اضطراب نزفي أو تناول أدوية مضادة لتخثر الدم، فاسأل طبيبك عما إذا كانت هناك أي خطوات يمكنك اتخاذها لتقليل خطر النزف تحت الملتحمة.

إذا شعرت برغبة في حك عينك، فعليك حكها بلطف. فقد يسبب حك العين بقوة صدمة لها، ما قد يؤدي إلى حدوث نزف تحت الملتحمة.

 

التشخيص


سيقوم طبيبك أو طبيب العيون بشكل عام بتشخيص نزف تحت الملتحمة من خلال النظر إلى عينيك. ومن المرجح ألا تحتاج إلى إجراء اختبارات أخرى.

إذا كنت تعاني من نزف متكرر تحت الملتحمة، فيجوز لطبيبك أيضًا:

  • طرح أسئلة عليك حول صحتك وأعراضك العامة
  • إجراء فحص العين
  • قياس ضغط الدم
  • الحصول على اختبار دم روتيني للتأكد من عدم وجود اضطراب خطير محتمل للنزيف

 

العلاج


يمكن استخدام قطرة عيون، مثل الدموع الاصطناعية، لتخفيف أي شعور بالوخز قد يطرأ على العين. بخلاف ذلك، يختفي أثر الدم خلال أسبوع أو أسبوعين دون الحاجة إلى العلاج.

 

الاستعداد لموعدك

من المحتمل أن تبدأ في زيارة طبيب الرعاية الرئيسي. في بعض الحالات عندما تتصل لتحديد موعد لزيارة الطبيب، قد تتم إحالتك فورًا لطبيب عيون (اختصاصي الرمد).

إليك بعض المعلومات لمساعدتك في الاستعداد لموعدك.

 

ما يمكنك فعله

  • أنشئ قائمة بأي أعراض تعانيها، بما في ذلك أي أعراض قد لا تبدو ذات صلة بالسبب الذي حددت من أجله الموعد.
  • المعلومات الشخصية الرئيسية، بما في ذلك أي ضغوط كبيرة أو أي تغييرات طرأت مؤخرًا على حياتك.
  • أنشئ قائمة بجميع الأدوية والفيتامينات، والمكملات الغذائية التي تتناولها، بما في ذلك الجرعات.
  • أنشئ قائمة بالأسئلة التي ستوجهها لطبيبك.

سيساعدك إعداد قائمة بالأسئلة على الاستفادة القصوى من وقتك مع طبيبك. فيما يتعلق بنزيف تحت الملتحمة، تتضمن بعض الأسئلة التي يجب طرحها على طبيبك ما يلي:

  • ما قد يكون سبب هذه المشكلة؟
  • هل سيحدث ذلك مرة أخرى؟
  • هل يلزمني الخضوع لأي اختبارات؟
  • هل يوجد أي علاج لهذه الحالة؟
  • هل يوجد أي قيود يجب اتباعها؟
  • هل أحتاج إلى التحويل إلى أخصائي؟
  • هل هناك أي منشورات أو مواد مطبوعة أخرى يمكنني أخذها معي إلى المنزل؟ هل تنصحني بالاطلاع على موقع متعلق بهذه المشكلة؟

لا تتردد في طرح أسئلة أخرى تطرأ على ذهنك في أثناء موعدك.

 

ما الذي تتوقعه من طبيبك

قد يطرح طبيبك عليك عددًا من الأسئلة، مثل:

  • متى لاحظت المشكلة لأول مرة؟
  • هل تعاني أي أعراض تقترن مع هذه الحالة؟

 

الأطباء الذين يعالجون هذه الحالة


  • طب العيون


 
اخلاء المسؤولية
لا تتحمل الشبكة، أي مسؤولية عن أي خسائر أو أضرار قد تنجم عن استخدام الموقع.

🆆🅷🅸🆃🅴🅲🆁🅴🆂🅲🅴🅽🆃.🅝🅔🅣

دخول
تسجيل